نبض الحياه


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 (( سعوديات في بريطانيا )) رواية رومانسية رووووعة 17

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميرو
مديرالمنتدي
مديرالمنتدي
avatar

عدد الرسائل : 1615
تاريخ التسجيل : 03/06/2007

مُساهمةموضوع: (( سعوديات في بريطانيا )) رواية رومانسية رووووعة 17   الجمعة يونيو 20, 2008 4:29 am

مسفر مروا ثلاث ساعات على بداية الطيران معقوله كلها كم ساعه ويصير فوق تراب ارض الخير ...وين يجيه الصبر حاول ينام النوم مجافيه ...يفكر بالعنود وزواجها القريب اللي ماصدق يخلص دراسته ويرجع لسعوديه ويرجع الايام القديمه معها ايام السهر والتمشيات بالمجمعات وكتابت الشعر والبر وهو يعلمها السواقه ...العنود اقرب خواته له وصديقته الصدوقه بتروح قبل لايرجع بيخطفها فهد منهم ..والا اخته نوال وولدها طلق ..ايد كبر وصار يمشي من سنه ماشافه ...والا رنا الهبله اكثر خواته حيويه وخبال والبيت من دونها مايسوى والا سامي وزوجته اللي موراضين يقولون وش جنس مولودهم المنتظر ...وبين افكاره بهله تذكر شكل لوجين وهي ترقص مع نواره بعيد ميلادها ... ( وش جيبها هاللحين انا ماصدقت نسيتها وطلعت من راسي ..بدل مافكر بالريماللي بعد كم يوم بتصير زوجتي افكر بهذي اللي يقول عنها ابوها فاجره ..)
********************************
لوجين تفكر بمسفر( سافر يعني خلاص بيتزوج اكيد سافر لها ...آف ياربي انا ليه معصبه ...لازم تعوذ من الشيطان واشيل هذا مسفر من افكاري ...بس لالالالالالالالالالالا هو رايح يتزوج يعني بيرتبط بوحده غيري ...)
استغربت لوجين من افكارها وش جالسه تخربط .. خافت من افكارها وطلعت من الغرفه تنساه وتهرب من افكارها الغريبه
البندري: شوفي هذا الفستان احلى
الجوري وهي تاخذ المجله من البندري: لا مو حلو مايناسب السعوديه
البندري : كل شي اوريك مو حلو هاتي ...نواره احسن منك
نواره وهي تناظر الفستان تبغى تقهر البندري : وعععععععع وش هذي الخلاجين
البندري: مالت عليكم ماعندكم ذوق تعالي لوجين انتي اللي تفهمين
نواره والجوري: ههههههههههههه
البندري وهي تفرجي لوجين بحماس تستغيث برايها : وش رايك
ولفت على نواره والجوري تحتقرهم
لوجين: ياي يجنن والله انه حلو
البندري تبوسها: يسلم لي الذوق
نواره: ماعليك منها تجاملك
البندري : تفكرين كل الناس مثلك ..والله لاتملكت على وليد ان شاء الله بلبسه
الجوري اضغطت على الريموت بعصبيه
نواره: واثقه انه بيتزوجك
البندري بغرور : ليه ل
نواره:ههههههههههه ( باستهزاء) الله يهنيكم
لوجين: وين ذوق ..؟؟
البندري: مع روميو
لوجين: جد هههههههه يبختها
البندري: احم احم بعد كم يوم بتقولون علي يابختها
الجوري بسرعه وبحقد: ليه بتطلعين مع وليد
البندري: ايوه نعم ...
نواره تصفر : ياحركات ...
البندري: وطبعا الجوري بتروحين معي
الجوري مستغربه: كيف ..؟؟
البندري: اكيد والا على باللك بطلع معه لوحدنا
الجوري: انا وش دخلني
البندري: انتي اختي
نواره: احلفي ووليد
البندري تجلس بجنب الجوري وتحضنها بحنان : ههههههه اذا مارضى لنصفي الثاني يروح معي يشوف من يطلع معه
الجوري وقفت بعصبيه : بس انا مابغى اروح معكم
البندري :ليه...؟؟؟؟
الجوري: بس كيفي ..البندري مالاحضتي شي بالفتره الاخيره ماعندك سوالف الا وليد وليد قال وليد سوى وليد يرضى وليد مايحب وليد وليد ...آف...ترى مو داري عن هو دارك
البندري جالسه مصدومه من انهيار الجوري المفاجاء واللي متوقعته ..راحت بسرعه لغرفتها
نواره: الجوري حرام عليك وش قلتي
لوجين : اسكتي يانواره اكيد الجوري ماتقصد
الجوري: لا اقصد واقصد بعد لمتى وهي راميه نفسها عليه وهو مو داري عنها ..وليد يحبني انا مو هي ( نزلت دموعها ورجلها مو شايلتها صارت ترتجف )
نواره ولوجين .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
البندري سمعت كلام الجوري وماستوعبته بالبدايه بعدين صارت المواقف تصحيها من صدمتها وتايد كلام الجوري
( لما كانوا بالمطعم سالها ليه متضايقه وخاف عليها .... ولما كانو بمعرض الرسم لان هي رسامه وحبت تشوف الرسومات كان جالس مع الجوري طول الوقت ....اذا حد سال عن الجوري هو جاوب بدالها ....لما كانوا بالبحيره مارضى للالجوري تكون بالطرف خلاها بالنص .. )
شلون ماتنبهت كيف نست ..كيف ماركزت عدل ..كان واضح حبه لها ..والجوري بعد تحبه مانبسطت لها لما قالت انها تحب وليد اتركت المطعم بحجة راسها ...لما كانت هي تسولف مع وليد الجوري كانت تسكت وتعصب ...
البندري وهي تبكي من قلب : صدق اني غبيه مانتبهت لكل هذا كنت طايره بحبي له حبي اللي ماكمل اسبوع واحد مازاد عن عشره ايام من يوم ماعلنته ..آه يالجوري ليه مالقيتي الا اللي احبه ...ليه ماحكيتي من قبل اسبوع ..ليه حطيتيني بموقف محرج قدامك وقدامه وقدام لكل ..الله يسامحك يالجوري ..
...
نواره : ماتوقعتك تحبينه
الجوري وهي تبكي : انا ماكنت ابغى البندري تعرف بس ماقدرت استحمل اشوفها ترمي نفسها على واحد مايفكر فيها ..
لوجين: وليه ماحكيتي من البدايه
الجوري: خفت عليها وتوقعت ان وليد بيحبها مع الوقت لكن البندري ماكانت بباله اصلا ..
نواره: وش اللي غير رايك ماصارلها اسبوع من ت
الجوري: اليوم قالي ..انه يحبني ( زاد بكيها )
لوجين ونواره صاروا يناظرون بعض
لوجين: وانتي ...تحبينه
الجوري حركت رايها بمعنى ايوه : لاكن ماقتله اني احبه قتله اني مافكر فيه الا انه زميل واخو غربه ...واني احب سعود ولد عمي واني بتملك بس اخلص دراستي ..جرحته مره بهذا الحكي وجرحتي نفسي قبل...بس والله ماخسر صديقة عمري علشانه والله مابيع 17 سنه كذا ...
البندري ودموعها معبيه وجهها وايدها ترتجف: بس انا بايعتهم وندمانه على كل دقيقه جلست معك فيها ..وانا اكرهك وانسي بيوم انك عرفتي وحده اسمها البندري
الجوري: لا يالبندري ماعاش ولاكان واحد مثل وليد اوغيره يفرقونا
البندري: لا اللي صار اليوم كسر اشياء كثير بداخلي ولايمكن تتصلح
نواره وهي تدخل البندري للغرفه : خلاص مو وقت هذا الكلام ..لوجين خذي الجوري وطلعوا من الشقه
البندري: لا وين تهربين علشان تشوفينه يالخاينه وانا اللي كنت اقولك كل شي وثقت فيك وانتي من وراي مع الزفت وليدت
طلعت الجوري من الشقه بسرعه ومعها لوجين
والبندري تصارخ وتقول كلام هي ماتثمنه بس علشان تطلع قهرها وترممي خسارتها لحب وليد على الجوري
طلال يدق على نواره وهي ماترد ( شكلها نست المتحف اليوم هذي مفهيه انا الغلطان اللي صرت معها بالبحث )

بالسعوديه وبالتحديد في المنطقه الوسطى " باحد احياء الرياض "
...بعد مالم شمل الحبايب ورتمى مسفر بحضن امه وابوه ..وبعد ماجلس مع خواته ومازحمه علشان بكره ملكته على الريمحلم حياته اللي ماشاف لابعدها ولا قبلها واللي الكل يدري انه يبغاها ..طلع مسفر من الحمام بعد ماخذ دش سريع كانه ماتروش من شهور.... المويه المالحه احلى واغلى على قلبه من المويه الحلوى
ناظر غرفته كانه يحتضنهابعيونه على كثر بساطتها الا انها احلى مكان بالعالم كله ..
ندق باب غرفته
مسفر : تفضل
دخلت رنا بخجل غير العاده يمكن لانها من زمان ماشافته : بتنام
مسفر: ايه والله تعبان حيل
رمى نفسه على السرير
رنا : بس حبيت اسلم عليك و( رجعت لطبيعتها قالت بسرعه ) واقولك وين الهدايا وين الساعه اللي وصيتك عليها
مسفر: ههههههههههه قولي كذا من الفجر ..
قام ورفع الشنطه وحطها على السرير جلست رنا قبال الشنطه متحمسه
مسفر:ههههههه ليه متحمسه
رنا وهي تفكر يدينها م الحماس: يله بسرعه
فتح الشنطه وكان بالبدايه لاب توب ... وتحته ملف فيه صور جماعيه للشله ...حطها طلال من غير لايحس علشان ماتضيع
رنا وهي ترفع الملف: الله صور
فتحته ..
مسفر : والله انك ملقوفه
رفعت رنا صوره جماعيه ..شهقت
مسفر : وش فيك
رنا تاشر على لوجين : الله هالمزيونه
مسفر: وين ..( بعد ماشاف الصوره وكيف كانت لوجين مميزه بين الكل بابتسامتها الحلوه وشعرها الاسود قبل لاتصبغه ) ايوه هذي سعوديه معنا بالكلاس
رنا : والله معكم سعوديات مزايين
مسفر يضحك على براءة اخته :هههههههه ايوه
رنا وكانها تحاول تذكر شي : ياربي احس اني شفت هي البنت ..بس وين مادري
مسفر: وين شفتيها وهي طوال عمرها ببريطانيا
رنا : والله وجهها مو غريب علي هذي القمر مو غريبه ...
( صرخت فجاءه وهي ترفع صوره كبيره للوجين واضحه ) : بنت الكاسر
ايوه لوجين راشد الكاسر
مسفر: من وين تعرفينها
رنا : في حد مايعرفها ..؟؟
مسفر: وين شفتيها
رنا: مره بالعام الماضي رحت لحفلة نواره بنت عمة هنادي صاحبتي وكانت هذي موجوده وكانت مره مع نواره
مسفر: اها حتى نواره تدرس معنا
رنا : احلف حلوه صح
مسفر: انت مهبوله انا رايح ادرس والا اقزقز بنات خلق الله وبعدين هذي صورة نواره
رنا وهي تشوف نواره : ايوه هيييييييييي بس هذي ضعيفه ..
مسفر: رنا شكلك مطولتها وانا ابغى انا خذي اللي تبغي واطلعي بره
رنا: والله تعرفني على بنت الكاسر مالي دخل
***********************
اليوم الثاني
وهم جالسين .... بكوفي بعيد عن الشقه والجو الموتر اللي صار فيها محد داوم من البنات وذوق اللي عرفت اللي صار من نواره بعد مانومت البندري وهي تبكي ....
الجوري هدت شوي بعد ماقالت اللي بنفسها للوجين
جاء وليد مع بشار بالصدفه .وشافوهم جالسين كائيبين
بشار: طاع مناك لوجين والجوري
اشر لهم
وليد: آف من قالك تاشر
وليد حس ان الجوري جرحته بعد ماردته وهو يعبر لها عن مشاعره
الجوري وقلبها يدق بسرعه : يالله لجونه هذا وليد وصديقه بشار
لوجين : اسمعي اذا كنتي جد شاريه 17 سنه صدلقه واخوه دوسي على قلبك وطنشيه
الجوري وهي تبلع ريقها لانهم صاروا وقفين عندهم
بشار: قوة لوجين شخبارج
لوجين : كويسه وانت كيفك
بشار: تمام ...ها لالجوري شلونج
الجوري بدون نفس : كويسه ..
وليد وقف ساكت يناظر الجوري وهو حاس ان فيها شي لان اثار الدموع على خدها
والجوري تهرب من نظرراته بالكوفي اللي قدامها
لوجين: تفضلوا..
وليد: لامره ثانيه طلال ينتظرنا بالمتحف
لوجين فلت لسانه قلقها ماخلاها تست : بشر مسفر وصل بالسلامه
وليد استغرب لوجين تسال عن مسفر اكيد الدنيا فيها شي : ايوه وصل وقرت عين اهله ههههه واليوم هو معرس
ابتسمت غصب ومجامله : لا كويس ...( من ورى قلبها ) الله يتمم عليه
بشار: امين ...
وليد : يله بالاذن
لوجين: حياكم الله
بعد ماراحوا
لوجين: وش فيك انطرمتي
الجوري ودموعها تنزل : احبه
لوجين ماعرفت وش تسوي مع الجوري اللي ضايعه مع قلبها اللي فيه حب لشخصين ماينجمع حبهم مع بعض ...
********************************
بالسعوديه ...
مسفر على اعصابه ينتظر ان الريم تدخل علشان يشوفها بعد ماوقعوا ...من زمان مالبس ثوب وشماغ ...
عبدالله ولد عمه ماسك الكاميرا ياخذ لمسفر صور مختلفه ومسفر متوتر مررررررررررره
مسفر: انت وش جالس تصور عورت عيني من الضوء
عبدالله : ههههههه يالعريس ...
مسفر: اخلص علينا وين اختك ...
عبد الله : هذا هي جائه بروح اناديها
طلع عبدالله ومسفر جاس ينتظر تخيل ان لوجين هي اللي بتدخل كيف فكر كذا مايدري
عبدالله : ادخلي
دخلت الريممنزله راسها ..مسفر وقف مو علشانها حس بالصدمه .. وين لوجين ..ماستوعب لثواني اللي يصير لما صحاه صوت عبدالله
عبدالله : هههههههههه يالمعرس استريح
جلس مسفر وهوحاس ان الريممو حلوه ..غير اللي تصورها ..بعد لوجين مافي بنت حلوه بعينهه
مسفر: عبدالله فارق
عبدالله :هههههه الريمالله يعينك عليه
الريم ارفعت عينها بحقد على عبدالله
طلع عبدالله وهو يضحك
مسفر : مبروك
الريم بدون نفس : الله يبارك فيك
مسفر استغرب من لهجتها : الريمنرفزك عبدالله
الريم تحط رجل على رجل : لا عادي
مسفر يدور شي يسولف فيه لكن الريمماساعدته ...تهز برجلها وتناظر الساعه...
طلعت الريم وهو يفكر ..مو هذي اللي يحلم فيها 5 سنوات ويتمنى هذا اليوم ليه كل شي غير




_________________
::::::::::::::
لاتجعل مشاعرك ارض يداس عليها بل اجعلها سماء يتمنى الجميع الوصول اليها
::::::::::::::
**ميرو**
******
مدير المنتدى
******
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mirna.mam9.com
 
(( سعوديات في بريطانيا )) رواية رومانسية رووووعة 17
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبض الحياه :: المنتدى العام :: القصص والروايات-
انتقل الى: